طالب جبريل إبراهيم، رئيس حركة "العدل والمساواة"، الصحف السودانية، تحري الدقة في نقل الأخبار.

طالب جبريل إبراهيم، رئيس حركة "العدل والمساواة"، الصحف السودانية، تحري الدقة في نقل الأخبار.
طالب جبريل إبراهيم، رئيس حركة "العدل والمساواة"، الصحف السودانية، تحري الدقة في نقل الأخبار.

وأكد إبراهيم على عدم وجود أية مفاوضات مع الحكومة حول الأوضاع الراهنة.

وقال جبريل في تغريدة على حساب منسوب له، على موقع "تويتر"، اليوم الخميس:

على الصحف السودانية السيارة تحري الدقة في نقل الأخبار، ليس هنالك مفاوضات تجري في الخفاء بين حركة العدل والمساواة السودانية والنظام، والحركة أكبر من أن تبتسر قضية الشعب في وظيفة.

وكانت صحف سودانية قد تناقلت عدد من الأخبار تحت عناوين متعددة، أبرزها "جبريل إبراهيم يقترب من القصر الجمهوري"، وكتبت الصحف نقلا عن مصادر لم تسمها، إن حركة العدل والمساواة وفي خطوة استباقية، قطعت شوطا كبيرا في المفاوضات مع الحكومة السودانية، ستحمله قريبا إلى القصر الجمهوري.

وذكرت الصحف السودانية أن الأمين العام للمؤتمر الشعبي السوداني، الدكتور علي الحاج، يقف في مقدمة الوفد الذي يتفاوض مع جبريل إبراهيم، منذ فترة طويلة وبموافقة الحكومة وبرعاية قطرية، وأن وثيقة قد تم توقيعها سيحصل بموجبها رئيس العدل والمساواة على منصب نائب رئيس الجمهورية.  

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب