عبر الرئيس العراقي برهم صالح، عن أمله في تلقي العراق الدعم الدولي والإقليمي في حل مشكلة اللاجئين، مشيرا إلى أن العراق تصدر محاربة الإرهاب نيابة عن العالم.

© REUTERS / POOL

وقال الرئيس العراقي، خلال مقابلة خاصة مع قناة "الحدث"، إن "الانتصار على "داعش" لم يكن سهلا وتطلب تكاتف الجميع، مشددا على أن الانتصار هو عراقي بامتياز".

وأوضح أن هناك تعاون بين الحكومة العراقية وسوريا في الجوانب العسكرية والأمنية باعتبار أن الخطر مشترك.

وأشار صالح إلى أن هناك بعض العناصر المتبقية لـ"داعش" قرب الحدود مع سوريا. كما أكد أن القضاء العراقي هو من سيتولى مقاضاة المقاتلين الفرنسيين، لأنهم متهمون بارتكاب جرائم على الأراضي العراقية، مشيرا إلى أن ذلك تم التباحث فيه مع الرئيس الفرنسي.

وأشار الرئيس العراقي إلى أن التلكؤ في حسم التشكيلة الحكومية مرتبط بالخلافات السياسية، مضيفا: "الانتهاء من تشكيل الحكومة قريبا مع انطلاق الدورة التشريعية".

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب