التقت سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية، افستاتيوس جياناكديس، نائب وزير الاقتصاد والتنمية اليوناني، الذي يترأس وفد بلاده في زيارة رسمية لمصر.

وقال بيان إعلامي لوزارة الاستثمار والتعاون الدولي، تلقت "سبوتنيك" نسخة منه، اليوم الأربعاء، إن الاجتماع بحث تطورات مناخ الاستثمار في ، وحزمة الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لتوفير مناخ جاذب للاستثمار وتحسين بيئة الأعمال.

معدلات نمو منشودة

وزيرة الاستثمار المصرية، سحر نصر خلال منتدى أفريقيا 2018

© Photo / MOHAMED HEMAIDA

وتابع البيان أن حزمة الإجراءات تساهم في تعزيز جهود النهوض بالاقتصاد والوصول إلى معدلات النمو المنشودة، وتشجيع الشركات المصرية واليونانية للدخول في مشروعات مشتركة، خاصة في مجالات الكهرباء والطاقة، والصحة، والبنية الأساسية.

وأشارت الوزيرة إلى الخريطة الاستثمارية التي تضم عددا من الفرص الاستثمارية، تتمثل في المشروعات القومية، أبرزها محور تنمية قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة والعلمين الجديدة.

ودعت سحر نصر، الوفد اليوناني لزيادة الاستثمارات اليونانية في مصر، في ظل وجود 199 شركة يونانية فقط، بلغت استثماراتها نحو 150 مليون دولار، فى قطاعي الصناعة والخدمات، مشيرة إلى أن الاستثمارات اليونانية فى مصر مازالت لا تعكس حجم العلاقات الاستراتيجية بين البلدين.

وأوضح نائب وزير الاقتصاد والتنمية اليوناني، أن هدف زيارة الوفد اليونانى إلى مصر يتمركز حول محورين، وهما توطيد علاقات التعاون بناء على الجانب الاقتصادي، وذلك من خلال دعم الشركات اليونانية القائمة في مصر وحثها على ضخ استثمارات جديدة، ويتمثل المحور الثاني في الدفع بمزيد من الشركات اليونانية إلى السوق المصري لتنفيذ استثمارات جديدة، تفعيلا لاتفاق التعاون المتبادل بين البلدين، حيث تعد مصر بوابة الدخول الى أفريقيا، وتعد كذلك اليونان المدخل للاتحاد الأوروبي ودول البلقان.

تعاون ثلاثي

سحر نصر

© REUTERS / MOHAMED ABD EL GHANY

وذكر المسؤول اليوناني أن وفد بلاده الذى يزور مصر، يضم عدد من الشركات اليونانية في القطاعات المعدنية، والصناعات الكيماوية والهندسية والنسيجية والغذائية والخشبية، والبناء والتشييد، والمستلزمات الطبية، وتكنولوجيا المعلومات.

وأكدت سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية، أهمية التعاون الثلاثي بين مصر واليونان وقبرص، كنموذج يحتذى به للتعاون الإقليمي الذي يهدف إلى تعظيم المصالح المشتركة، وتحقيق المزيد من التقارب والتكامل الاقتصادي، ونقل المعرفة التكنولوجية في العديد من المجالات الاقتصادية الواعدة.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب