دانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إعلان رئيس الوزراء، وزير الدفاع الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قناة "الأقصى" التابعة لها "منظمة إرهابية".

رام الله — سبوتنيك. وقال الناطق باسم "حماس"، فوزي برهوم، في بيان مساء اليوم، الأربعاء، "تدين حركة "حماس" إعلان رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي نتنياهو، قناة الأقصى، منظمة إرهابية، وتعتبره إعلان عداء للحقيقة ولوسائل الإعلام التي تنقلها وتفضح جرائمه وانتهاكاته بحق شعبنا الفلسطيني، ويعكس طبيعة نتنياهو العدوانية العنصرية المتطرفة".

© Sputnik . Alexei Philipov

وأضاف برهوم أن "محاولات الكيان الصهيوني طمس الحقيقة وحجب الرواية الفلسطينية وتسويق روايته الكاذبة ستبوء بالفشل، ولن يكتب لها النجاح، وستبقى قناة الأقصى وكل المنابر الإعلامية الحرة والوطنية تؤدي رسالتها، وتقوم بواجبها المهني والأخلاقي، وتنقل الحقيقة للعالم رغم كل ما تتعرض له من شيطنة وتدمير وإرهاب صهيوني".

وتابع الناطق باسم حركة حماس: "تطالب الحركة المؤسسات الدولية والقانونية كافة بالوقوف عند مسؤولياتها، والعمل على حماية الإعلاميين والمؤسسات الإعلامية من هذا العنف والإجرام الصهيوني".

ونشر نتنياهو في تغريدة على صفحته الرسمية على "تويتر"، أن "فضائية الأقصى التي تتخذ من قطاع غزة مقرا لها، منظمة إرهابية.

وقال نتنياهو: إن قرار تصنيف فضائية الأقصى ارهابية جاء على خلفية توصية من جهاز الأمن العام (الشاباك) والقيادة الوطنية لمكافحة في وزارة الدفاع، بعد الكشف عن استخدام حماس لقناة الأقصى الفضائية لتجنيد ناشطين".

يذكر أن الطائرات الإسرائيلية قصفت، في الثاني عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، مقر قناة الأقصى في قطاع غزة، وسوته بالأرض وحولته الى ركام، حيث توقف بث القناة أياما عدة لتعود وتنطلق من جديد، وتواصل تغطياتها الإخبارية.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب