غضب حوثي عارم على بريطانيا بعد وصف الإخير للاحتلال الحوثي لليمن غير شرعي

غضب حوثي عارم على بريطانيا بعد وصف الإخير للاحتلال الحوثي لليمن غير شرعي
غضب حوثي عارم على بريطانيا بعد وصف الإخير للاحتلال الحوثي لليمن غير شرعي

شنت قيادات بارزة في جماعة الحوثي هجوماً سياسياً كبيرا على وزير الخارجية البريطاني جيرمي هنت الذي زار مدينة عدن – جنوب اليمن – صباح الأحد وهي أول زيارة لوزير خارجية بريطاني إلى اليمن منذ 1996م.

وفي بيان رسمي نشره ما يسمى برئيس اللجنة الثورية للجماعة ” محمد علي الحوثي “قال إنه جاء ردا على ما وصفها بتهديدات الوزير البريطاني التي أطلقها اليوم من عدن حيث قال ” إن هذه قد تكون الفرصة الأخيرة بمسيرة السلام في اليمن.

وقال الحوثي في البيان الذي نشره على حسابه بموقع التواصل للاجتماعي “تويتر” إن تصريحات الوزير البريطاني نية مبيتة ربما لإعادة المعركة في مدينة الحديدة.

وأضاف الحوثي ” إن المسؤول البريطاني بات يكذب علنا أمام وسائل الإعلام باتهامجماعته بعرقلة تنفيذ اتفاق ستوكهولم رغم أن زعيم الجماعة أعلن استعداد جماعته الانسحاب من طرف واحد، حسب بيان الحوثي.

وقال الحوثي ” إن التحالف يتحمل مسؤولية ما أسماه فشل اتفاق ستوكهولم، حسب زعمه.

من جهته هاجم ما يسمى نائب وزير الخارجية في حكومة حسين العزي المسؤول البريطاني ” هنت ” قائلا “عندما تكون في حضرة اليمن العظيم فعليك أن تنتقي كلماتك جيدا وأن تأخذمكانك المناسب لإلقاء ماتريد أن تقوله كلامك هذا اليوم من مياهنا في عدن وحديثك بتلك الطريقة عن طرف يستند الى٢٤مليون يمني من أصل٢٧مليون و٣٩حزب سياسي من أصل ٤٢حزب يمني هو عمل مستفز للغاية”.

وذكر وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت ان الاحتلال الحوثي لليمن غير شرعي ، داعيا الى ضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية في البلاد .

ولفت هانت في مداخلة تلفزيونية مع سكاي نيوز عربية: “‏لدينا مسؤولية لحل أزمة اليمن” ،

وبشأن اتفاق السويد ، اوضح هانت انه “‏مضى على اتفاق ستوكهولم أكثر من 80 يوما ومع ذلك لم نتمكن بعد من إخلاء الحديدة من الميليشيات” ، واضاف ‏”نحن أمام فرصة أخيرة لتنفيذ اتفاق ستوكهولم ، ونأمل بفتح الممرات الإنسانية في اليمن وتأمين الطريق من الحديدة إلى ”.

واكد انه حذر الحوثيين من أن الحرب ستنشب مجددا إذا لم يترجموا أقوالهم إلى أفعال ، مشيرا بأن اوضح للحوثيين بأن علاقتهم وتأثرهم بحزب الله يجب أن يتوقف إن أرادوا سلاماً دائماً.

ونوه في ختام حديثه ان لدى بلاده والمجتمع الدولي برمته مخاوف من ممارسات حزب الله في الكثير من مناطق الشرق الاوسط.

يأتي هذا بعد قرابة 24 ساعة من لقاء الناطق الرسمي لمليشيات الحوثي محمد عبدالسلام وزير الخارجية البريطاني في العاصمة العمانية مسقط.

وقال ” هنت ” بعد مغادرته إنه لمس من ناطق الحوثيين تفاهم جديد بشأن اتفاقإعادة الانتشار بمدينة الحديدة قائلا ” إن فترة تنفيذ اتفاق السويد بالكامل يحتاج إلى وقت أطول حسب قوله.

وحسب مصادر سياسية مطلعة فإن خلافات كبيرة تدور بين قيادات جماعة الحوثي فيما يخص تنفيذ خطة إعادة الانتشار بمدينة الحديدة.

وهو ما قد يبعث به رئيس اللجنة الأممية لوليسغارد في رسالة توضحخطوات عرقلة تنفيذ الاتفاق وانسحاب المسلحين من المدينة.

المصدر : أبابيل نت

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب