الجيش اليمني يحقق انتصارات ساحقة في صعدة ويصد هجوم حوثي على تعز

الجيش اليمني يحقق انتصارات ساحقة في صعدة ويصد هجوم حوثي على تعز
الجيش اليمني يحقق انتصارات ساحقة في صعدة ويصد هجوم حوثي على تعز

حقق الجيش اليمني انتصارات مهمة في معاقل مليشيا الحوثي الانقلابية بمحافظة صعدة شمالي البلاد، فيما أحبط تسللا حوثيا في محافظة جنوبا.

ونقلت الوكالة اليمنية الرسمية، عن قائد لواء حرب واحد، العميد محمد الغنيمي، قوله إن قواته بغطاء جوي من قوات التحالف العربي،حررت سلسلة “جبال بني أمية” و”شعاب الحنكة” في بلدة النقعة بالصفراء المحاددة لمركز المحافظة.

وذكر المسؤول العسكري، أن الجيش اليمني عثر على أنفاق وسط جبال “بني أمية” تضم مخازن أسلحة كبيرة، إذ يتخذ الانقلابيون معظم الجبال في معقلهم، مخازن محصنة للأسلحة المنهوبة من معسكرات الدولة.

وأسفرت العمليات العسكرية، التي تشارك فيها مروحيات الأباتشي، عن مقتل وجرح العشرات بصفوف مليشيات الحوثي، فضلا عن الخسائر المادية، وفق المسؤول العسكري.

وتعد الصفراء، إحدى جبهات المحور الشمالي، الذي يضم جبهات كتاف والبقع وجبهة الحشوة، فيما يخوض الجيش الوطني، معارك ضارية في 8 مديريات بمحافظة صعدة، ضمن تكتيك مدروس يهدف لعزل المعقل الأم للانقلابيين عن بقية الجبهات اليمنية.

وإلى تعز جنوبي البلاد، أحبطت قوات الجيش اليمني محاولة تسلل لعناصر مليشيا الحوثي باتجاه مواقع “القحيفة” بمديرية مقنبة غربي المحافظة.

وطبقا لوزارة لدفاع اليمنية، فقد امتدت المواجهات إلى “منطقة الربيعي” و”جبل هان” الاستراتيجي، غربي مدينة تعز وقد نجح الجيش في قصف التعزيزات الحوثية وإحباط هجومها وتكبيدها خسائر كبيرة.

في غضون ذلك، قال الموقع الإلكتروني لوزارة الدفاع إن وحدات قتالية بالجيش اليمني، كلفت من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بفك الحصار الحوثي عن قبائل حجور، وصلت إلى قيادة المنطقة العسكرية الخامسة؛ استعدادا لبدء مهامها.

ويستعد الجيش اليمني، ضمن ترتيبات واسعة لإطلاق عملية عسكرية لكسر الحصار عن مديرية كشر، والتوغل بأكثر من 30 كيلومترا، من الشمال الغربي لمحوري “عاهم” و”حرض”، إلى الشمالي الشرقي على تخوم محافظة عمران شمالي غرب البلاد، وذلك ضمن دعم الانتفاضة الشعبية لقبائل حجور ضد مليشيا الحوثي.

تلغيم مخازن الغذاء بالحديدة

وفي محافظة الحديدة، اتهمت الحكومة اليمنية مليشيا الحوثي الانقلابية، بزراعة ألغام وعبوات ناسفة في مخازن الغذاء التابعة للمنظمات الأممية، في جريمة لم يسبق أن أقدمت عليها أي جماعة في التاريخ.

ودعا وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح، الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية إلى إدانة هذا التصرف الإجرامي الذي يهدف إلى حرمان الشعب اليمني من المساعدات الإغاثية واتخاذ الإجراءات الحازمة والجادة لوقف كافة الأعمال الإرهابية التي تقوم بها مليشيا الحوثي بحق الأعمال الإغاثية والإنسانية، في محافظة الحديدة وغيرها من المحافظات غير المحررة.

وأكد الوزير اليمني، أن صمت المجتمع الدولي أمام هذه الجرائم التي تقوم بها مليشيا الحوثي الانقلابية بحق الأعمال الإغاثية غير مقبول، مشدداً على ضرورة قيام المنظومة الأممية والدولية بإجراءات فورية تعمل على الإنهاء السريع والفوري لكافة الانتهاك بحق العملية الإنسانية في الحديدة

المصدر : أبابيل نت

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب