انتقد القيادي في جماعة أنصار الله "الحوثيين"، محمد علي الحوثي، تصريحات وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت بشأن اتفاق ستوكهولم، وظهوره بسترة واقية من الرصاص خلال زيارته للعاصمة المؤقتة عدن جنوب اليمن.

القاهرة — سبوتنيك. وقال الحوثي، والذي يشغل منصب رئيس اللجنة الثورية العليا في "أنصار الله"، في تغريدة على "تويتر": "الشعب اليمني الذي تجاوز بصموده مدة الحرب العالمية الأولى بشجاعة واستبسال لايزال بصلابته وصموده يعرف جيدا المشروع التدميري للعدوان وأدواته، والذي لم يساعد جيرمي على البقاء بعدن لساعة واحدة بدون واق من الرصاص".

وأضاف أن وزير الخارجية البريطاني "يسوق لفشل اتفاق ستوكهولم هذه الايام لتكرار معركة الحديدة".

وكان هانت حذر خلال زيارته إلى عدن، من فشل اتفاق ستوكهولم بشأن مدينة الحديدة، بالقول: أمامنا الآن آخر فرصة بالنسبة لعملية السلام في ستوكهولم. هذه العملية يمكن أن تُكتب نهايتها في غضون أسابيع إن لم يمتثل كلا الجانبين بالتزاماتهما".

© REUTERS / SIMON DAWSON

وكان من المفترض أن تبدأ يوم الاثنين الماضي عملية تنفيذ المرحلة الأولى من خطة إعادة انتشار القوات في الحديدة، التي تتضمن انسحاب "أنصار الله" من مينائي الصليف ورأس عيسى مسافة 5 كم، يقابلها انسحاب القوات الحكومية من مثلث كيلو 7 إلى شرق مطاحن 1كم.

إلا أنه تأجل تنفيذ تلك الخطوة بعد طلب المسؤول العسكري المكلف من الأمم المتحدة بمراقبة إعادة الانتشار، مايكل لوليسغارد، اجتماعا بين المرحلتين، بحسب الحوثيين.

وتتضمن المرحلة الثانية انسحاب "أنصار الله" من ميناء الحديدة والمواقع الحرجة.

وتربط الحكومة اليمنية تنفيذ المرحلة الأولى من خطة إعادة الانتشار بالاتفاق الشامل على كافة البنود المتضمنة إعادة الانتشار والانسحاب وإدارة الموانئ والسلطة المحلية والقوات المحلية وتنفيذها بشكل كامل.

وتوصل الطرفان، الحوثي والحكومي، لاتفاق في السويد نهاية العام الماضي يقضي بإعادة انتشار القوات في الحديدة ووقف إطلاق النار في وتيسير وصول المساعدات الإنسانية وتبادل الأسرى.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب