قال موقع إلكتروني عبري إن إسرائيل فشلت في التصدي لسلاح فلسطيني جديد في قطاع غزة.

وذكر الموقع الإلكتروني الإسرائيلي "واللا"، صباح اليوم، الأحد، أن حركة حماس طورت آلية لإطلاق بالونات الهيليوم الحارقة، والتي بإمكانها حمل عبوة ناسفة، لتنطلق في وقت قصير جدا نحو الجنود الإسرائيليين مباشرة، بالقرب من الخط الفاصل بين إسرائيل وقطاع غزة، أو في أي مستوطنة.

Facebook.com

وأفاد الموقع العبري أنه في أكثر من مرة تمكن الفلسطينيون من إلقاء أكثر من 100 عبوة متفجرة في يوم واحد نحو الجيش الإسرائيلي قرب الخط الفاصل، وإن تفجير تلك العبوات الشديدة في معظم الحالات يهز جدران منازل المستوطنين الذين يعيشون بالقرب من هذا الخط.

وأورد الموقع الإلكتروني الإسرائيلي أنه حتى الآن لم تخرج أي براءة اختراع تابعة للجيش الإسرائيلي لاعتراض تلك البالونات الحارقة، والتي يمكنها حمل عبوات ناسفة.

وأوضح الموقع العبري، التابع لصحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية، أن الاختراع الفلسطيني الجديد يهدد، وبشكل مباشر، المستوطنين في كثير من البلدات الإسرائيلية، أهمها منطقة غلاف غزة، مؤكدا أن الجيش الإسرائيلي يواجه سلاح جديد لم يعتد عليه من قبل، إذ كان معروفا أن قواته تواجه صواريخ وقذائف القسام الفلسطينية، وليس بالونات الهيليوم الحارقة.

 

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب