قال السياسي الأردني ليث شبيلات، إن المبادرة التي طرحتها الولايات المتحدة الأمريكية لدعم الأردن تهدف لخدمة إسرائيل في المقام الأول.

وأضاف في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، أن الولايات المتحدة لن تدفع أي شيء للجانب الأردني، بل ستطالب السعودية بالدفع، وأن كل المبادرات السابقة من هذا النوع لم يصل منها للمواطن إلا نسبة قليلة جدا.

حمد بن جاسم

© AP Photo / Jacquelyn Martin

وتابع أن الكثير من المجالات في الأردن بحاجة إلى الدعم، إلا أن الهدف الذي تسعى له الولايات المتحدة، هو تأمين إسرائيل، وأنها لن تقدم أي مبادرة للأردن، إلا أذا كانت ستعود بالفائدة على الجانب الإسرائيلي، وتساهم في تلاشي القضية الفلسطينية.

وأشار إلى أن القلة من اليهود يعرفون أن ما تفعله الولايات المتحدة سيؤدي إلى تفجير إسرائيل، إلا أنها ماضية في دعم التطرف، وتفعل كل ما بوسعها في المنطقة لخدمة التعديات والانتهاكات الإسرائيلية.

وشدد على أن المبادرات الأمريكية ليست وعودا صادقة، بل تقف خلفها العديد من الأهداف السياسية في المنطقة العربية.

سياسة ترامب

من ناحيته قال جمال غنيمات عضو اللجنة التنفيذية العليا لحماية الوطن ومجابهة التطبيع بالأردن، إنه لا يمكن التنبؤ بسياسة الولايات المتحدة في المنطقة العربية والعالم في الوقت الراهن، وأنها ترقص على كل الحبال.

وأضاف في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، أن الأردن يمثل أهمية كبرى للجانب الأمريكي، خاصة أنها تقع على حدود 48 مع إسرائيل، وأنها تسعى لاستقرار الأردن النسبي، طبقا للسياسة التي يتبعها "الكيان الصهيوني"، وهي الإبقاء على الأردن في دائرة التبعية والرضوخ الأمريكي 

وشدد على أن محور السياسية الأمريكية في المنطقة قائم على ما يريده "الكيان"، وأنها تحاول طوال الوقت أن تمسك بالعصا من المنتصف، خاصة أن الفترة الراهنة تشهد خلافا على مستوى السياسة بين إسرائيل والأردن، فيما يتعلق بالولاية على المقدسات، والتي تقابلها استفزازات وتعديات من جانب قوات "الاحتلال". 

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في قمة العشرين بالأرجنتين، 30 نوفمبر/تشرين الثاني 2018

© REUTERS / SERGIO MORAES

وأشار إلى أن السياسة السعودية تمضي في الاتجاه الأمريكي، وأن الفترة الراهنة تسعى لتفادي أية عواقب لمقتل الصحفي جمال خاشقجي، وهو ما يدفعها لالتقاط الإشارة والسير في ذات الاتجاه، وكذلك للمحافظة على الأردن في خندقها بعيدا عن الخندق الإيراني، بينما مصلحة الأردن في عدم الاصطفاف في أي خندق من الاثنين. 

تصريحات ووعود

قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين، أمس الخميس، إنه لا يوجد أي التباس بشأن دعم الولايات المتحدة لحلفاء رئيسيين في مثل: الأردن، بينما تعهد وزير المالية السعودي أيضا بتقديم المزيد من الدعم.

وأبلغ منوشين حلقة نقاشية بمؤتمر للاستثمار في لندن: "لا أعتقد أنه يوجد أي التباس بشأن الدعم الأمريكي".

وفي نفس الصدد، قال وزير المالية السعودي محمد الجدعان، إن بلاده ستواصل تقديم المساعدة والدعم المالي للأردن بما في ذلك من خلال مشروعها العملاق (نيوم) البالغ قيمته 500 مليار دولار، والذي يمتد عبر حدود السعودية إلى الأردن ومصر، وفقا لصحيفة "الوئام" السعودية.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب