أعلنت منظمة الأمم المتحدة، اليوم الجمعة، أن 84 مواطنا سوريا، ثلثاهم من الأطفال، لاقوا حتفهم منذ ديسمبر/ كانون الأول وهم في طريقهم لمخيم الهول شمالي البلاد.

ونقلت رويترز عن الأمم المتحدة قولها بأن من لقوا حتفهم كانوا في طريقهم إلى مخيم الهول بشمال البلاد بعد هروبهم من تنظيم داعش في دير الزور.

© REUTERS / Rodi Said

في سياق متصل، أفاد مركز استقبال وتوزيع وإيواء اللاجئين، الأربعاء الماضي، بأن أكثر من 820 لاجئا قد عادوا إلى سوريا من أراضي الدول الأجنبية خلال الــ 24 الساعة الأخيرة.

وقال المركز في بيان له بهذا الشأن: "خلال الــ24 الساعة الماضية عاد 824 لاجئا إلى أرض الوطن من الدول الأجنبية، من بينهم 127 لاجئا (38 مرأة و65 طفلا) من لبنان عن طريق معبري جديدة يابوس وتلكلخ بالإضافة إلى 697 شخصا (309 امرأة و255 طفلا) عادوا من الأردن عبر معبر نصيب.

ومن جانب آخر، أفاد المركز أن 67 نازحا قد عادوا خلال الـــ 24 الساعة الماضية إلى مناطق إقامتهم الدائمة داخل البلاد، وأكد البيان أيضا أن مواطني قرية الصالحية بريف دير الزور تلقوا مساعدات طبية.

 

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب