علق نائب وزير الدفاع السعودي، خالد بن سلمان، على استقالة وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف من منصبه، والتي تراجع عنها لاحقا، زاعما أن سبب استقالة ظريف لإدراكه أن "خطابه السلمي لا قيمة له في بلاده".

علق نائب وزير الدفاع السعودي، خالد بن سلمان، على استقالة وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف من منصبه، والتي تراجع عنها لاحقا، زاعما أن سبب استقالة ظريف لإدراكه أن "خطابه السلمي لا قيمة له في بلاده".
علق نائب وزير الدفاع السعودي، خالد بن سلمان، على استقالة وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف من منصبه، والتي تراجع عنها لاحقا، زاعما أن سبب استقالة ظريف لإدراكه أن "خطابه السلمي لا قيمة له في بلاده".

وغرد ابن سلمان عبر حسابه على "تويتر"، مرفقا فيديوهات لتصريحات ظريف التي يناشد بها الرياض وواشنطن احتواء الخلافات بينهما وبلاده، وكلمة نائب القائد العام للحرس الثوري الإيراني العميد حسين سلامي، الذي يتحدث عن حزم طهران في مواجهة السعودية والولايات المتحدة وإسرائيل ويؤكد أن الدولة السعودية "لن تدوم طويلا".

وكتب ابن سلمان: "للأسف، تعلمت المملكة السعودية من تجاربها المرة بأن ظريف مجرد وجه آخر للعملة نفسها، ونعرف الآن من هو الفارس ومن هو الحصان".

وأضاف: "لعل إعلان ظريف استقالته جاء بسبب إدراكه أن خطابه السلمي في أوروبا ليس له قيمة كبيرة في بلاده. نستمع دائما لما يقال في طهران وليس لما يقوله ظريف في أوروبا".

وشهد الأسبوع الجاري، تقدم ظريف بالشكر للشعب الإيراني لدعمه، معلنا استقالته في تدوينة عبر "إنستغرام".

واستأنف ظريف، يوم أمس الأربعاء، عمله في منصب وزير الخارجية، بعد يوم من إعلانه الاستقالة بشكل مفاجئ.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب