قالت وسائل إعلام مصرية إن حادث قطار جديدا قد وقع على خط سكة حديد "مطروح - الإسكندرية"، اليوم الأربعاء، ما أدى إلى مصرع شخص وإصابة 6 آخرين.

وتلقت مديرية أمن مطروح بلاغا، اليوم الأربعاء، يفيد وقوع حادث تصادم بين القطار رقم 300 خط (مطروح — الإسكندرية)، بسيارة ملاكي، حيث كان القطار قادما من الإسكندرية في طريقه إلى مطروح (شمالا)، وفقا لبوابة الأهرام (حكومية).

facebook.com

وتبين من التحريات أنه في المنطقة الواقعة بين مدينتي العلمين والعميد، وأثناء مرور السيارة من على شريط السكة الحديد اصطدم بها القطار ما أدى لوفاة أحد ركابها، وإصابة 4 آخرين حيث تم نقلهم إلى مستشفى الحمام المركزي لتلقي العلاج، فيما واصلت النيابة العامة التحقيقات بعد الانتقال لمكان الحادث والمعاينة.

في سياق متصل نشب حريق هائل داخل محطة ، صباح اليوم، إثر اصطدام أحد جرارات القطارات بالصدادة الحديدية الموجودة على رصيف 6 بعد خروجه عن القضبان، ما أدى إلى انفجار "تنك البنزين"، وأسفر عن اشتعال النيران في الجرار والعربة الأولى والثانية بالقطار.

ووجه الرئيس عبدالفتاح بمحاسبة المتسببين بحادث محطة مصر ورعاية المصابين، متوجهًا بخالص التعازي لأسر الضحايا والمصابين، فيما خصصت وزارة التضامن الاجتماعي 80 ألف جنيه لأسر الضحايا وحالات العجز الكلي، و25 ألف جنيه للمصابين، مكلفة مديرية القاهرة ولجان الإغاثة المركزية بالوزارة؛ بالانتهاء من إجراء الأبحاث الاجتماعية للمصابين وأسر ضحايا الحادث.

وأعلنت وزارة الصحة، عن وفاة 20 مواطنًا وإصابة 40 آخرين في حريق محطة مصر، ونُقل المصابون إلى مستشفيي دار الشفاء، ومعهد ناصر كونهما "مستشفيات إخلاء"، إضافة إلى مستشفيات "الهلال، وشبرا، السكة الحديد" كمستشفيات إخلاء، موضحة أنَّ حالات المصابين تراوحت ما بين بسيطة إلى متوسطة، إضافة إلى بعض الحالات الدقيقة أغلبها كسور وحروق.

وانتظمت حركة القطارات بمحطة مصر ما عدا رصيف رقم 6، بعدما نجحت قوات الحماية المدينة في إخماد الحريق، وتوجه فريق التدخل خلال الطوارئ بالهلال الأحمر المصري إلى موقع الحادث، لتقديم الإسعافات والدعم النفسي للمصابين وأسر الضحايا.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب